اتخذ الاتحاد المصري لكرة القدم قرار تخفيف عقوبة شيكابالا لاعب الفريق الأول بنادي الزمالك والمنتخب المصري السابق في الساعات القليلة الماضية، وكان اللاعب قد صدر منه تصرف غير لائق ضد رئيس اللجنة المكلفة بإدارة اتحاد كرة القدم المصري أحمد مجاهد أثناء تسليم الزمالك درع الدوري المصري الممتاز في الموسم الماضي وهو موسم 2020-2021، وهو ما جعل مجاهد يتخذ قرار رادع ضده بعقوبة مالية نصف مليون جنيه مصري مع غيابه عن المباريات لمدة ثمانية أشهر، ويعتقد البعض أن هذه العقوبة شديدة وصارمة في حق اللاعب وأنه يستحق أن تخفف أقل من ذلك.

اتحاد الكرة المصري يعلن عن تخفيف عقوبة شيكابالا

قررت لجنة التزلمات في اتحاد كرة القدم المصري برئاسة عادل الشوربجي تخفيف عقوبة شيكابالا نجم نادي الزمالك والمنتخب المصري السابق إلى ثمانية مباريات بدلاً من ثمانية أشهر، وأن تكون الغرامة المالية هي 250 ألف جنيه مصري بدلاً من نصف مليون جنيه مصري، وذلك خلال الاجتماع الأخير المنعقد في مقر الاتحاد خلال الساعات القليلة الماضية، ومن المقرر أن يغيب اللاعب عن صفوف فريقه في ثمانية مباريات، حيث تم تنفيذ العقوبة بداية من يوم التاسع والعشرون من شهر أغسطس الماضي لعام 2021 الحالي وهو وقت صدورها.

وكان نجم الزمالك والمنتخب المصري السابق أحمد حسام ميدو نشر عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، أن فترة غياب اللاعب عن المباريات قد تصل إلى ثمانية أشهر، خاصة أن هناك أكثر من توقف للمنتخب المصري ومعسكرات في الفترة المقبلة للاستعداد للمباريات، وبالتالي قد يخوض الزمالك ثمانية مباريات فقط خلال الأشهر المقبلة، وهو ما يضر اللاعب كثيراً لأنه لن يشارك في المباريات مع فريقه أو مع منتخب مصر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: