الحيوان الوحيد لم يصعد سفينة نوح عليه السلام، وتعتبر قصة سفينة سيدنا نوح من القصص التي اتفقت عليها الديانات السماوية الثلاثة، الإسلام والمسيحية وحتى التوراة اليهودية، وبدأت القصة حين أوحى الله تعالي إلى سيدنا نوح أن يصنع سفينة، وبالفعل بدأ سيدنا نوح يزرع الأشجار كي يكبر ويأخذ منه الخشب اللازم لبناء السفينة، وانتظر سنوات وسنوات حتى بدأ يجني ثمار تعبه من الشجر.

الحيوان الوحيد لم يصعد سفينة نوح
الحيوان الوحيد لم يصعد سفينة نوح

الحيوان الوحيد لم يصعد سفينة نوح

وحين بدأ سيدنا نوح في بناء السفينة كان الكفار يمرون عليه أثناء انشغاله بعملية البناء فيسخرون منه، ويسألونه لماذا يبني السفينة ولا يوجد أي أنهار أو بحار قريبة، ويسألونه هل ستجري السفينة على الأرض؟ وأين الماء الذي ستسبح فيه؟ بل واتهمه البعض بالجنون وسخروا منه، ولكنه لم يهتم لهم واستكمل عمله، وجلس ينتظر اليوم الموعود، وبالفعل فور أن جاء اليوم الموعود وفار التنور أسرع سيدنا نوح بفتح سفينته لكل من آمن به، وكذلك لكل أنواع الطيور والحيوانات، زوجين من كل نوع، كي يضمن بقاء تلك الأنواع واستمرارها بعد غرق كل ما بقي على الأرض.

لم يستمع ابن سيدنا نوح إلى أبيه ورفض الركوب معه في السفينة وقرر الاحتماء على قمة جبل، ولكن الجبل لم يحميه من الطوفان الكبير وغرق ابن سيدنا نوح، فقد زادت المياه بشكل كبير وتجاوزت حتى قمم الجبال والأشجار.

وتذكر الروايات أن الحيوان الوحيد لم يصعد سفينة نوح هو الأسماك بأنواعها، والأمر منطقي بالطبع، فالسفينة في منتصف المياه وبالتالي محاطة بكل أنواع وأحجام الأسماك ولا داعي لحملها على السفينة، وكذلك لأن الأسماك بالطبع لن تعيش سوى في المياه وبالتالي حتى لو حملوها على السفينة كانت لتموت.

الحيوان الوحيد لم يصعد سفينة نوح
الحيوان الوحيد لم يصعد سفينة نوح

مكان سفينة نوح الآن

بعد أن تعرفنا على الحيوان الوحيد لم يصعد سفينة نوح دعونا نخبركم عن مكان السفينة، تكاثرت الآراء حول مكان السفينة، فقد أعلن الكثير من الرحالة اكتشافهم لموقع السفينة، وأحد أبرز الآراء حول مكان السفينة هو الرأي الذي أكد أنها موجودة في قمة جبل أرارات وعلى الرغم من أن أحدًا لم يرى السفينة بوضوح إلا أن أكثر من عالم ومستكشف صعد إلى قمة جبل أرارات وتأكد من وجود بقايا للسفينة وأشاروا إلى احتمالية وجود باقي أجزاء السفينة تحت الجليد المتكون على قمة الجبل.

مرجع 1

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: